مروحية لنقل حامل إلى مستشفى مراكش

تم صباح أمس الخميس نقل سيدة حامل في شهرها السابع على متن مروحية طبية، الى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، بعد أن عمل طاقم طبي وشبه طبي بمصلحة المستعجلات مولاي الحسن بن المهدي بالعيون على استقرار حالتها.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة، اليوم الجمعة، أنه نظرا لمضاعفات الحالة الصحية للسيدة الحامل (31 سنة)، وقع التنسيق مع المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، وتم الاتفاق على ضرورة نقلها بواسطة المروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بالعيون إلى المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش مرفقة بطاقم طبي وشبه طبي مختص في طب المستعجلات والكوارث، وذلك من أجل استكمال العلاج والاستشفاء. وأضاف البلاغ أن هذه العملية تمت بنجاح بفضل التنسيق بين مصلحتي المساعدة الطبية المستعجلة، وخدمة المصلحة المتنقلة للمستعجلات والانعاش لكل من العيون والمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس والذي شمل النقل والاستقبال.

و م ع