احتج سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، عبر تغريدة على حسابه بـ”تويتر”، عن ما وصفه بـ”البلطجة الممارسة مفي الجماعات المحلية”، في إشارة إلى ما وقع بدورة مجلس مدينة الرباط خلال يومي الثلاثاء والجمعة الماضيين، حين “منع” مستشارو حزب الأصالة والمعاصرة انعقاد دورة المجلس الذي يسيره البيجيدي.

وكتب العثماني “هناك من يمارس البلطجة في الجماعات المحلية من قبيل منع أقلية المجلس الجماعي بالرباط من عقد دورته، وعلى السلطات المعنية القيام بدورها وتطبيق القانون”.

في ذات السياق اعتبر عمر الحياني مستشار بمجلس مدينة الرباط، عن فدرالية اليسار، التي تعتبر جزء من المعارضة، في اتصال مع “الأول”، إن “ماوقع هو عندما احتل مستشارو البام المنصة، خلال اجتماعي المجلس، سواء يوم الثلاثاء أو الجمعة الماضيين، حيث لم يتمكن رئيس المجلس عقد الإجتماعين”.

ذات المتحدث اعتبر أن فدرالية اليسار غير معنية بتدوينة العثماني لأنها أيضا أدانت هذا السلوك، وأي ممارسة للعنف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد صافرات الاحتجاج ضده في مباراة أمس.. حملة واسعة للتضامن مع فيصل فجر

تضامن عدد كبير من المغاربة على مواقع التواصل الإجتماعي، مع لاعب المنتخب الوطني فيصل فجر بس…