باشرت جهات عليا بتأديب موظفين بالقصر، عقب الضجة الإعلامية التي خلفها صور لأشخاص يخرجون حلوى البرلمان، مباشرة بعد مغادرة الملك محمد السادس بعد افتتاحه للدورة التشريعية للبرلمان المغربي.
وأوضحت “الصباح” أن من بين الموظفين المعاقبين عناصر القوات المساعدة، يشتغلون بالقصر ظهروا وهم يحملون أكياس الحلوى.
وأضافت أن سبعة مخازنية يشتغلون بالقصر الملكي، تعرضوا لمجالس تأديبية على خلفية واقعة ما يعرف بحلوى البرلمان.
وأوضحت الجريدة، أن المشاكل التنظيمية هي التي تسببت في وقوع الحادث الذي أثار ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب، فيما بات يعرف بـ”حلوى البرلمان”، وخلف ردود أفعال ساخرة في حق البرلمانيين. كما اعتبر النواب البرلمانيون، الأمر إهانة لهم، بعد الحملة الشرسة التي تعرضوا لها من قبل رواد منصات التواصل الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الجمعة، بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019…