تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، بناءا على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الثلاثاء 16 أكتوبر الجاري، من توقيف ثلاثة أشخاص من بينهم فتاة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

وقد تم توقيف المشتبه فيهم على متن حافلة لنقل المسافرين كانت قادمة من مدينة طنجة صوب فاس، حيث أسفرت عملية التفتيش على العثور بحوزتهم على ألف قرص من مخدر الإكستازي.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

و تندرج هذه العملية في سياق الجهود المتواصلة التي تبذلها مصالح الأمن الوطني بتنسيق مع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني لمكافحة الاتجار في جميع أنواع المؤثرات العقلية والأقراص المهلوسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

“الهاكا” توجه إنذارا للأولى و”دوزيم” و”ميدي1″ بسبب إشهار يروج للتطرف

قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري إنذار الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثا…