أعرب المشاركون بالإجماع، خلال لقاء رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي مع رؤساء الفرق والمجموعة النيابية، عن إدانتهم وشجبهم لما يتعرض له مجلس النواب من نعوت وأوصاف كاذبة ومغرضة في حق أعضائه وفي حق أساليب ومناهج عمله، من بعض المنابر الإعلامية، مؤكدا عن خلو هذه الادعاءات من أي صحة وعن عدم قدرة هذه المنابر الرفع من مستوى النقاش إلى فضاء التحليل والتقييم الذي يعد قاعدة ثمينة في العمل الإعلامي بوجه عام.

وأضاف البلاغ أن المشاركين في هذا الاجتماع أكدوا على نبل الرسالة الإعلامية التي تقوم بها العديد من المنابر  بكل احترافية ومهنية، حيث سيظل مجلس النواب شريكا لها ومنفتحا عليها دعما لاستراتيجية التواصل التي ينص عليها نظامه الداخلي.

ومن جهة أخرى تداول الاجتماع في شأن أجندة المجلس وأنشطته المقبلة خاصة ما يتعلق بالتحضير لجلسة الأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة إلى رئيس الحكومة حول السياسة العامة، حيث تقرر اعتماد محورين:

الأول: يتعلق بالأوراش الاجتماعية والإجراءات المرتبطة بها برسم سنة 2019 ؛
والثاني: يتعلق بالسياسة العامة للحكومة الخاصة بإدماج الشباب.

كما تداول الاجتماع في موضوع تقديم مشروع القانون المالي برسم السنة المالية 2019 وتقديم الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات للتقرير السنوي برسم سنتي 2016 و 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المنتخب النيجيري أول المتأهلين لدور ثمن النهائي بعد فوزه في ثاني لقاءاته

تأهل المنتخب النيجيري لكرة القدم، إلى الدور ثمن النهائي لبطولة كأس أمم افريقيا، وذلك بعد ف…